أزمات توأم الكرة المصرية تتزايد بعد اعتداء حسام حسن على مصور وزارة الداخلية عقب مباراة المصري وغزل المحلة

أزمات توأم الكرة المصرية تتزايد بعد اعتداء حسام حسن على مصور وزارة الداخلية عقب مباراة المصري وغزل المحلة

    أزمة جديدة تضاف لرصيد أزمات توأم الكرة المصرية بعد اعتداء حسام حسن المدير الفني للنادي المصري على مصور وزارة الداخلية، وذلك بعد انتهاء مباراة النادي البورسعيدي ونادي غزل المحلة، وانتهى اللقاء بتعادل الفريقين بهدفين لكل فريق وذلك خلال الأسبوع الـ 34 لبطولة الدوري الممتاز، وكانت النتيجة غير مرضية للمدير الفني للنادي البورسعيدي لضياع المركز الثالث من النادي المصري، وذلك لتساوى عدد نقاطه مع النقاط التي حصدها نادي سموحه بمجموع 55 نقطة، مما أدى لفوز نادي سموحه بالمركز الثالث وفقًا لقاعدة النتائج المباشرة.

    وعقب نهاية المباراة حدثت الأزمة حيث تفاجئ جميع الموجودين بملعب المباراة بقيام حسام حسن بالركوض في اتجاه أحد المصورين والتابع لوزارة الداخلية، وقام بالاعتداء عليه بالضرب، وتكسير الكاميرا الخاصة به، وقام بعض مشجعين النادي المصري بالتدخل لمساعدة المدير الفني لناديهم في ضرب مصور الداخلية، وقام رجال الأمن بالتدخل لاحتواء الأزمة، وإنهاء هذا الموقف الأليم فور حدوثه وإلا كانت ستصبح كارثة بكل المقاييس.

    وتعتبر هذه الأزمة ليست الأولى في تاريخ توأم الكرة المصرية، حيث اعتادوا افتعال المشاكل وإثارة الأزمات في كل الأندية التي انضموا لها، أو قاموا بإدارتها فنيًا، مع تصريحاتهم المستمرة أنهم دائمًا مضطهدين ومظلومين من جميع القائمين على كرة القدم المصرية، كما أكد مصدر مسئول بقيام رضا خميس الرقيب بالعلاقات العامة بمديرية أمن الإسماعيلية والمعتدى عليه بتحرير محضر بالواقعة بقسم ثان الإسماعيلية ضد المدير الفني للنادي المصري حسام حسن.
    Gehan Mohsen
    @مرسلة بواسطة
    حاصلة على ليسانس آداب إنجليزي قسم ترجمة أهوى القراءة والكتابة والسباحة 

    إرسال تعليق